Wednesday, Apr 08th, 2020 - 15:49:53

Article

Primary tabs

«عروس بيروت» يعود إلى تركيا: رفيق علي أحمد آخر المنضمين

عرضت mbc و lbci الموسم الاول من مسلسل «عروس بيروت» (كتابة نادين جابر وبلال شحادات وإخراج التركي إيمره كاباكوساك) المأخوذ عن فورما تركي ويحمل إسم «عروس اسطنبول». كان النجاح من نصيب المشروع الدرامي الذي لعب بطولته ظافر عابدين وكارمن بصيبص وتقلا شمعون، رغم الأخطاء التي شابت العمل منذ الحلقة الاولى وصولاً إلى الأخيرة. نجاح المشروع، دفع شركة «o3 ميديا» في تركيا المنتجة له إلى تقديم جزء ثان، وستكون حلقاته طويلة وربما تصل إلى 100 كتبها وعالجها دارمياً طارق سويد.

المسلسل يروي قصة شاب يدعى فارس (ظافر) يتعرّف مصادفة إلى ثريا (كارمن)، فيعيشان قصة حب قوية تدفعهما للزواج سريعاً خوفاً من العادات والتقاليد. إنتهت القناة السعودية قبل أيام من عرض «عروس بيروت»، وبدأت فوراً التحضير لانطلاق تصوير الجزء الثاني. هكذا، سعت الشركة المنتجة بداية إلى تصوير العمل في بيروت وترك مدينة اسطنبول التركية حيث تم تصوير الموسم الاول. لكن تلك المساعي لم تسفر عن نتيجة إيجابية، خاصة أن الشركة المنتجة تسعى للتعاون مع مخرجين أتراك يملكون مفاتيح العمل.

هكذا، كان من المفترض أن يقع العمل على عاتق مخرج لبناني، إلا أنه تم تغيير المخطط في اللحظات الاخيرة وعاد المسلسل أدارجه إلى اسطنبول والتوقيع مع مخرج تركي أيضاً. في المقابل، تسعى الشركة المنتجة للتفاوض مع النجم رفيق علي أحمد للانضمام إلى قائمة أبطال المسلسل، ويلعب دوراً أساسياً في الموسم الجديد. وسيطل رفيق علي أحمد بدور المحامي الذي كانت تربطه علاقة حب قديمة مع ليلى (تقلا شمعون)، وتشاء الظروف أن ينفصلا. على أن يلتقيا لاحقاً مصادفة ويجدّدا علاقتهما التي تتواصل طيلة حلقات المسلسل. في حال تم النصيب بين الطرفين، فإن رفيق سيحل مكان زميله فادي إبراهيم الذي إنسحب من المسلسل من دون أيّ تفاصيل حول خطوته. لم يوقّع رفيق علي أحمد بعد على عقد العمل، لكن الاتجاه إيجابي للالتحاق بفريق العمل الذي إنطلق تصويره قبل ساعات.

الأخبار

Back to Top